منتدى مجموعة مدينة الثورة لشركاء الكويست

منتدى ..للشركاء في شركة QuestNet.. الموجودين في مجموعة مدينة الثورة


    ردا على استفسارات

    شاطر
    avatar
    اسعد
    المشرف العام
    المشرف العام

    عدد الرسائل : 47
    تاريخ التسجيل : 21/03/2008

    ردا على استفسارات

    مُساهمة من طرف اسعد في الأربعاء 02 أبريل 2008, 3:02 am

    التسويق الشبكي
    نظام عمل
    شركة كويست نت
    دراسة
    من حيث القبول والرفض


    وَلَا تَقُولُوا لِمَا تَصِفُ أَلْسِنَتُكُمْ الْكَذِبَ هَذَا حَلَالٌ وَهَذَا حَرَامٌ لِتَفْتَرُوا عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ إِنَّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ لَا يُفْلِحُونَ
    صدق الله العظيم
    سورة النحل
    الآية (116)

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين .
    اللهم علمنا ما ينفعنا وأنفعنا بما علمتنا وزدنا علما نافعا يارب العالمين

    الاعتراضات الشرعية
    إن شركة كويست شركة دولية لكل سكان العالم ولم تفتح خصيصا للمسلمين فنحن كمسلمين واجبنا النظر الدقيق في طريقة العمل في هذه الشركة وأنظمتها وسياسة البيع والشراء والأرباح فيها ، لغرض الاستفادة مما هو موافق للشريعة الإسلامية وإهمال كل ما لايوافقها أي معنى الكلام طالما إن الشركة دولية فليس من الممكن أن نعتقد إن كل ما فيها هو صحيح شرعيا وكذلك كل ما فيها لا توافق عليه الشريعة فنحن نأخذ ما يوافق الشرع ويمكننا ترك ما لا يوافقها ، وبذلك لا نكون كالناس السلبيين الذين ما أن يجدون أدنى خلل آو ثغرة في أي عمل آو منتج أجنبي يتركون كل ذلك العمل أو المنتج بل نأخذ ما يفيدنا ونطرح الباقي ، وهذا حال الكثير جدا من المنتجات والبضائع والوسائل التي تأتينا من الخارج .
    إذن بعد إلقاء نظرة فاحصة ودقيقة للتالي :
    شركة كويست نفسها .
    نظام العمل فيها وخطة الأرباح .
    الشروط والالتزامات في العقد المبرم بين الزبون والشركة .
    منتجاتها الحالية.
    بعد دراسة هذا العمل من هذه النواحي نستطيع ان نناقش ما هي الأمور الموافقة وغير الموافقة للشرع والفقه الإسلامي .
    إذن نقول أن كل من يريد التكلم عن هذا الموضوع يجب عليه أن:
    1- يكون ملما بالعمل بالتسويق الشبكي وبشركة كويست خاصة .
    2- يكون محايدا ويدرس الأمر بموضوعية بعيدة عن التكلف وطلب أمور غير واقعية وفلسفية ليس لها دخل في العمل بحد ذاته.
    3- أن يقسم العمل إلى أجزاء لغرض تحديد موقع الخلل إن وجد حتى نقوم بالتالي
    أ‌- لا نعمم هذا الخلل على كل العمل بل نحدده .
    ب‌- إذا وجدنا خللا ما فنقوم بدراسة هل بالإمكان أن نتجاوز هذا الخلل آم هو لا يمكن تجاوزه .
    ج- إذا كان العمل فيه ما لا يوافق الشرع فكيف يمكننا أن نقوم بتحويره لجعله موافقا للشرع إذ أننا لا نريد أن نترك هذا العمل لأبسط الاعتراضات ولا لوسوسة أي شخص بل نريد أن نستفيد منه بشكل كامل .

    الآن بعد هذه المقدمة البسيطة سوف نتكلم عن موضوع العمل ونقسمه إلى أربعة محاور وتقسيم الاعتراضات إلى أقسام لان الشرع الإسلامي لا يتكلم به إلا العالم والعالم يجب أن يكون دقيقا.
    المحاور هي :
    حول الشركة نفسها .
    حول نظام العمل فيها .
    منتجاتها الحالية.
    صيغة العقد المبرم بين الزبون والشركة من حيث شروطه والتزاماته .

    كذلك نرى أن هناك تكرار في جواب بعض الاعتراضات لذلك ارتأينا أن نجاوب بالرموز حيث إذا كان الجواب :
    أ‌. فمعناه أن الاعتراض صحيح أن وجد ولكنه لا يوجد حقيقة.
    ب‌. فمعناه أن الاعتراض حتى أن وجد لا يضر .
    وكذلك فإننا قد نذكر شرحا بعد النقطة (أ) أو (ب) إذا كان ذلك ضروريا .

    الاعتراضات حول الشركة نفسها :
    الاعتراض (1) ان الشركة أجنبية كافرة وقد تكون يهودية و ... الخ
    الجواب / -
    وتحرير الكلام أن جميع منتجاتنا في أسواقنا وكل ما نأكل ونشرب ونلبس ونركب هي أجنبي تقريبا فهل قال احد إن ذلك حرام أو انه سرقة أموال المسلمين للكفار آو غيره بل أن ذلك ليس من الشرع في شيء ومن يريد ان يعرف أصل الشركة وفصلها فان ذلك موجود مفصلا في موقع الشركة نفسه www.quest.net .


    الاعتراض (2) هناك أمثلة لهذه الشركة من الشركات التي تعمل بالتسويق الشبكي والتي خسرت في عملها وتعرضت لمشاكل مالية ... الخ
    الجواب / --
    تحرير الكلام ان مما لا يمكن المطالبة به هو ان تطالب كل شركة بان لا تخسر أبدا حتى نعمل فيها وهذا أمر فيه تنطع ولا يمكن المطالبة به ولا يقوله إلا متعنت .
    وهاهي شركات العالم الكبرى مرسيدس وتويوتا ... الخ لو راجعنا تاريخهم لوجدنا ان هناك الكثير من أوقات قد تعرضت هذه الشركات إلى انحدار أرباحها وخسرت بعضها وحتى ان بعضها قام بتسريح الكثير من الموظفين ومع ذلك بقيت ذات سمعة مرموقة بين الشركات .
    كما أننا لو نظرنا إلى نظام العمل في شركة كويست لوجدنا أن الخسارة فيها بعيدة إذ أن الشركة قد تخلصت من الموظفين وتعاقدت مع ممثلين مستقلين دون رواتب ويقوم هؤلاء بالعمل لقاء عمولة لهم وإذا لم يعملوا فلا شيء لهم عند الشركة فكيف ستخسر الشركة ؟
    ملاحظة : ذكر البعض بأن الشركة ستخسر بالتأكيد وذلك بسبب أن نظام العمل سيحتم ذلك حيث لو فرضنا أن كل مشترك يأتي بشخصين وهذين الشخصين يأتون بشخصين كذلك وهكذا بمتوالية هندسية سيصل عدد المشتركين إلى أرقام كبيرة جدا وستعطي حينها الشركة عمولات أكثر من أرباحها وبذلك ستخسر الشركة بلا شك .
    الجواب / نقول جوابا على ذلك بان صاحب هذه النظرية لم يدرس نظام العمل بشكل كامل وإنما نظر فقط إلى خطة الربح.
    حيث أن المعلوم أن الشركة لها أنظمة صمامات الأمان وهي تضمن للشركة بان لا تعطي عمولات بأكثر من المبيعات .
    صمامات الأمان هي :-
    نظام اخذ العمولة عند التوازن المحدد من قبل الشركة فقط.
    نظام فسائم الشراء : وهي قسيمة تعطيها الشركة كل خمس مرات من اخذ العمولة أي أن 1/6 من الإرباح التي تعطيها الشركة تعود إليها عن طريق الشراء منها مرة أخرى وهكذا .
    نظام الـ (Max out) : أي أقصى سقف للعمولات تعطيه الشركة ، أي أن الشركة لا تعطي العمولات بشكل مفتوح ولكن هناك سقف تحدده الشركة كحد أقصى ، ولمزيد من الإيضاح راجع المشتركين القدماء في العمل ممن لهم خبرة كبيرة فيه .
    بعد دراسة لهذه الأنظمة يتبين إن الدراسة السابقة القائلة بحتمية خسارة الشركة تبين أنها دراسة سطحية أهملت صمامات الأمان .

    الاعتراض (3) قد تأخذ الشركة المبالغ وتترك العمل.
    الجواب / --
    يجب هنا أن نسال هل الشركة إذا أقفلت قد أعطتك المنتج أم لا ؟ إذا أعطتك المنتج فأنت لا تطلبها أي شيء وإذا كنت قد كسبت زبائن وبشكل متوازن مثلما هو مقرر فهل الشركة قد أعطتك عمولتك وأقفلت ؟ إذا أعطتك فأنت لا تطلبها أي شيء أيضا إذا أقفلت فعلا ، أما إذا كانت لم تعطك منتجك آو أرباحك وأقفلت عندئذ يحق لك مقاضاتها حسب ما هو متفق عليه وتحصل على حقوقك .
    ويجب بان تنتبه إلى أن الشركة لماذا تترك العمل أصلا ؟ هل لأنها قد خسرت آو أنها تخسر الآن ؟ لان ذلك غير ممكن فالشركة بدأت بعدة الآلاف من المشتركين والآن أصبحوا ملايين والشركة بدأت بنوع واحد من المنتجات والآن أصبحوا عدة أنواع ومن مصادر عالية المستوى جدا بل من الأفضل عالميا فهل هذا إلا دليل نجاح واستمرار ؟

    الاعتراض (4) قد يحدث حالة التشبع أي أن كل العالم يشترك فلا يبقى احد ليشترك مع آخر ناس من المشتركين ؟
    الجواب / -
    إن هناك الكثير من شركات التسويق الشبكي تعمل منذ عشرات السنين ولم تصل لحد التشبع لان هذا الكلام هو من باب توقع مالا يمكن حصوله مطلقا ولا يمكن حصوله في الواقع ولا يقوله إلا من لا يفهم ومع ذلك إن هناك جواب لهذا السؤال وهو :
    إن من شروط الاشتراك هو أن يكون المشترك راشدا أي 18 سنة فما فوق فكم عدد الذين سيصبحون 18 عاما كل سنة ؟ أي أن ذلك لن يتوقف بوجود مشتركين جدد دائما من هذه الجهة .
    avatar
    ابوسعيد
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    ذكر
    عدد الرسائل : 43
    رقم ال HY : hy576302
    تاريخ التسجيل : 30/03/2008

    رد: ردا على استفسارات

    مُساهمة من طرف ابوسعيد في السبت 12 أبريل 2008, 1:27 am

    شكرا كوتش على هذه المعلومات القيمة وليس هذابغريب عنك فأنت مثال المدرب الناجح أتمنى لك التوفيق والنجاح الدائم Laughing
    avatar
    المدير العام للمنتدى
    ███ADNAN███
    ███ADNAN███

    عدد الرسائل : 73
    تاريخ التسجيل : 20/03/2008

    رد: ردا على استفسارات

    مُساهمة من طرف المدير العام للمنتدى في السبت 19 أبريل 2008, 4:00 pm


    مشكور اسعد ... ولقائنا في القمة انشاء الله




    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 19 سبتمبر 2018, 12:51 pm